الصفحة الرئيسية » مشاركات القراء
القضاء على التمييز العنصري.. واجب إنساني

2016/03/18 | الکاتب : عمار كاظم


موضوع التمييز العنصري من الموضوعات التي شغلت الناس ولا تزال تشغلهم إلى اليوم، على الرغم من تغير مظاهر التمييز التي يقع ضحيتها عدد من الناس في مجتمعات بشرية مختلفة. وتظل مشكلة التمييز العنصري مشكلة إنسانية عامة، مما يقتضي النظر إليها نظرة شاملة... فإنّ الناس جميعا يولدون «أحرارا ومتساوين في الكرامة والحقوق». واليوم الدولي للقضاء على التمييز العنصري تذكرة بمسؤوليتنا الجماعية تجاه تعزيز هذا المبدأ المثالي وحمايته. فالعنصرية أو التمييز العرقي: هي الأفعال والمعتقدات التي تقلل من شأن شخص ما كونه ينتمي لعرق أو لدين. كما يستخدم المصطلح ليصف الذين يعتقدون أنّ نوع المعاملة مع سائر البشر يجب أن تحكم بعرق وخلفية الشخص متلقي تلك المعاملة، وأنّ المعاملة الطيبة يجب أن تقتصر على فئة معينة دون سواها، وأنّ فئة معينة لها الحقّ في أن تتحكم بحياة ومصير الأعراق الأخرى. وفي 21 من شهر مارس من كلّ عام يحتفل العالم بيوم القضاء على التمييز العنصري.. ففي ذلك اليوم من سنة 1960، أطلقت الشرطة الرصاص فقتلت 69 شخصاً كانوا مشاركين في تظاهرة سلمية في شاربفيل، جنوب افريقيا، ضد «قوانين المرور» المفروضة من قبل نظام الفصل العنصري. وفي إعلانها ذلك اليوم في سنة 1966، دعت الجمعية العامة إلى مضاعفة الجهود من أجل القضاء على جميع أشكال التمييز العنصري. العنصرية ممارسة وتطبيق أوسع نطاقاً من التمييز العنصري. فالعنصرية: هي الاعتقاد بأنّ مجموعة معينة هم أرفع مستوى من مجموعة أخرى. ويمكن التعبير عن العنصرية بشكل علني على شكل نكات عنصرية، وافتراء أو جرائم كراهية. ويمكن أن تكون متجذرة أكثر في المواقف والقيم والمعتقدات النمطية. في بعض الأحيان لا يدرك الناس بأنّ لديهم هذه المعتقدات. وبدلاً من ذلك، فهي افتراضات تطورت عبر الزمن، وأصبحت جزءاً من الأنظمة والمؤسسات وارتبطت أيضاً بسطوة ونفوذ الطبقة المسيطرة.

مفهوم التمييز وتطبيقاته
والتمييز العنصري: هو التعبير غير القانوني للعنصرية. فهو يتضمن أي عمل سواء كان بقصد أو بغيره، والذي ينتج عن استبعاد أشخاص على أساس العنصر وفرض أعباء عليهم وليس على غيرهم أو حجب أو تحديد حصولهم على الامتيازات المتاحة لبقية أفراد المجتمع، في مجالات يغطيها القانون. العنصر هو عامل واحد إذا ما وجد في وضع يمارس فيه التمييز العنصري. كما أنّ المضايقة العنصرية هي شكل من أشكال التمييز. وتتضمن التعليقات، والنكات والمناداة بأسماء غير محبذة وعرض الصور أو السلوك الذي يهينك أو يسيء إليك أو يزعجك بسبب عرقك وأسباب أخرى ذات صلة. فيكون التمييز العنصري في أغلب الأحيان دقيقاً جداً مثل تكليفك بالعمل في أعمال غير مرغوبة كثيراً أو حرمانك من الإرشاد والتدريب. وقد يعني أيضاً مواجهة معايير عمل مختلفة عن بقية العاملين، وحرمانك من شقة سكنية لأنّه يبدو على مظهرك أنّك من أصل السكان الأصليين أو مواجهة تحقيق غير عادل من الشرطة خلال قيادتك لمركبة أو من موظفي الأمن في مركز التسوق..إلخ. يمكن أن يحدث التمييز العنصري على مستوى المؤسسات - أو نظامي- من القواعد والهياكل اليومية التي لم يكن مقصود منها أو مخطط لها بشكل واع التمييز بين الأشخاص. فأنماط السلوك والسياسات والممارسات التي هي جزء من هياكل مؤسسة أو قطاع كامل يمكن أن تسيء أو تفشل في عكس مسار الأثر المستمر والتركة الخاصة بالإساءة التاريخية للأشخاص الذين يقعون تحت طائلة التمييز.

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 272
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٣                
روابط ذات صلة
 مميزات مرحلة الشباب
 إحياء اليوم العالمي لمكافحة الفقر
 آثار الحمد لله على واقع الإنسان
 فضيلة الصدق وآثارها على المجتمع
 تهذيب النفس ومحاسبتها
 الدرس الرسالي للنهضة الحسينية
 قيمة الحمد والشكر لله تعالى
 انطلاقة جديدة في باب الاستغفار
 تسخير طاقة الشباب في خدمة المجتمع
 التوعية الصحية بالسلامة النفسية

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا