الصفحة الرئيسية » مشاركات القراء
حمد دائم على نِعَمٍ ‌لا‌ تنقطع

2016/06/06 | الکاتب : عمار كاظم


إنَّها بداية التطلع المنفتح على حَمدِ الله الذي لم يكتشفه الإنسان إلّا ‌من‌ خلال هداية الله الذي كشف له مواقعَ الحمد ‌في‌ ذاته سبحانه ‌في‌ مواقع عظمته ‌و‌آفاق نعمه، بما جهّزه ‌به‌ ‌من‌ وسائل الحمد له ‌في‌ سمعه ‌و‌بصره ‌و‌عقله... ‌و‌وفّقه له ليكون ‌من‌ أهل الحمد الذين يشعرون شعوراً عميقاً بالحاجة إلى معرفة الله ‌في‌ ‌ما‌ توحي ‌به‌ ‌من‌ حركه الجانب الروحيّ ‌و‌الفكريّ ‌و‌العمليّ ‌في‌ شخصيّة الإنسان... ليؤدّي ذلك إلى اكتشاف إحسانه ‌في‌ وجوده ‌من‌ حيث المبدأ ‌و‌التفاصيل، ‌و‌ لينتهى ‌به‌ الأمر إلى شكره على ذلك، الذي يعبّر عن معنى الإحسان ‌في‌ علاقه العبد بربه ‌من‌ الناحية العمليّة، مما يستحق عليه الثواب ‌من‌ الله الذي يجزي المحسنين بإحسانه ‌في ‌ما‌ أعده لهم ‌من‌ رضوانه. وينطلق الحمدُ الذي يختزن معنى الشكر، ‌من‌ جديد، عندما يتطلّع هذا الإنسان إلى الدين الذي يضمن له سعاده الدنيا ‌و‌الآخرة، مما أنزله الله على رسوله ‌من‌ كتابه ‌في‌ ‌ما‌ اشتمل عليه ‌من‌ عقيدةٍ ‌و‌شريعةٍ ‌و‌مفاهيم للحياة ‌و‌مناهج للعمل ‌و‌للتفكير... فيحمد الله على ‌ما‌ حباه ‌من‌ ذلك كلّه، ‌و‌على ‌ما‌ اختصه ‌به‌ ‌من‌ ملّته... ‌و‌هذا ‌هو‌ الأسلوب التربويّ الذي يُوحي للإنسان المؤمن بقيمة الدين ‌في‌ عقيدته ‌و‌شريعته، مما يجعله منفتحاً على حمد الله ‌من‌ خلاله، ليكون ذلك أساساً للتفكير ‌به‌ ‌و‌للاهتمام بحركة المسؤوليّة فيه، ‌و‌للأيحاء الحركيّ بعلاقته بقضيّة المصير الأبدي، خلافاً للمعروف المألوف لدى الناس ‌من‌ تأكيد العناصر المادية ‌في‌ مسألة الحمد ‌و‌الشكر. ثم يمتد الحمد، ليطل على السبل التي فتحها الله للإنسان ليتحرّك ‌في‌ خطوطها، فيشعر بقيمتها ‌في‌ عناوين الإحسان الإلهي الذي يقوده إلى التحرك نحو رضوانه، ‌و‌هو‌ غاية كلِّ مؤمن ‌في‌ تطلعاته الروحيّة ‌و‌‌في‌ خطواته العمليّة... ‌و‌‌لا‌ ‌بدّ‌ ‌أن‌ يشتمل هذا الحمد على عمق الإخلاص، ‌و‌روحيّة الإيمان، بالمستوى الذي يتقبّله الله ‌من‌ عباده، ‌و‌يمنحهم ‌من‌ خلاله درجه الرضى التي تتيح لهم القرب منه ‌في‌ رحاب جنّته. ‌و‌هكذا نرى عدّة مفردات مهمة تتصل بالجانب الروحيّ ‌و‌العمليّ للإنسان... الحمد، الشكر، الإحسان الإلهي، الإحسان الإنساني، الدين، الملة، سُبُل الإحسان، ‌مَنُّ‌ الله، رضوانُه، حيث يطوف الإنسان معها ‌في‌ رحاب الأيمان، فتنفتح ‌به‌ على كثير ‌من‌ مجالات الفكر ‌و‌المعرفة.

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 98
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٤                
روابط ذات صلة
 التوسّع في فعل الخير
 من وصايا الإمام الكاظم (ع)
 محمّد (ص) .. الأُمّي العالِم العابد
 المبعث النبوي .. حدث عظيم في تاريخ البشرية
 الإمام الكاظم (ع) رحابة الأفق في خُلقه
 رحلتا الإسراء والمعراج.. دروس وعبر
 الإمام علي (ع) وأوجُه العبادة
 زينب «عليها السلام».. نموذج رسالي رائد
 حاجتنا إلى التسامح في المجتمع
 كرامة الإنسان في القانون الإلهي

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا