الصفحة الرئيسية » مشاركات القراء
الإخلاص.. فلاح في الدنيا وفوز في الآخرة

2016/07/15 | الکاتب : عمار كاظم


الإخلاص، هو العمل الذي لا تريد أن يحمدك عليه أحد إلّا الله سبحانه وتعالى، في جميع الأعمال والعبادات. والطريق إليه يكون بقطع الطمع عن الدنيا، والتوجّه إلى الآخرة بالقلب والمشاعر، ولابدّ للإنسان أن يخلص النية في كلّ حركة وسكون. يقول الله سبحانه: (وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ) (البينة/ 5). والإخلاص هو حقيقة قلبية تشمل النوايا والمقاصد المودعة في القلب والتي لا يعلمها غير الله سبحانه الذي يعلم بحقائق القلوب ودواخلها (فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى) (طه/ 7). فحقيقة العبادة لله سبحانه وتعالى تكون في الإخلاص الكامل لله في جميع العبادات والمعاملات في حياة الإنسان، وفي مجتمعه الذي يعيش فيه. يقول الرسول محمد (ص): «إنّ الله لا ينظر إلى صوركم وأعمالكم، وإنما ينظر إلى قلوبكم ونيّاتكم». وعن أمير المؤمنين عليّ (ع) قال: «طوبى لمن أخلص لله العبادة والدعاء، ولم يشغل قلبه بما ترى عيناه، ولم ينسَ ذكر الله بما تسمع أذناه، ولم يحزن صدره بما أعطي غيره». وكلّما بلغ الإنسان من الإخلاص درجة عالية، كلّما عظمت منزلته ودرجته عند الله، وقُبلت أعماله وعباداته حتى وإن كانت قليلة أو غير ملحوظة. عن رسول الله (ص) قال: «أخلِص قلبَكَ يكفِكَ القليلُ من العَمَلِ».
فالإخلاص لله في القول والفعل والحبّ والبغض وجميع أنواع السلوك والأعمال والمواقف هو الأصل في نيل المكانة عند الله والفوز لديه. كما أنّ للإخلاص ثمرة أخرى في الدنيا وهي إنّ الله يعطي صاحبها البصيرة في دينه والوعي لأمور زمانه ممّا يساعده على سلوك أحسن الطرق وأفضلها وأزكاها لبلوغ الآخرة السعيدة. فمن كان عمله لله فإنّه لا يحتاج إلى مدح الناس وثناءهم وإنما يحتاج إلى رضا من يعمل له، وسواء مدحه الآخرون أو ذمّوه على فعله فإنّ هذا لا يعني له شيئاً لأنّ علاقته مع الله الخالق العظيم والكريم الرحيم وهو الذي ينبغي أن يحسب الأهمية لرضاه أو سخطه وأن يجعل عمله خالصاً لوجهه من دون فرق بين السرّ والعلانية. إنّ مَن عرف حقيقة الإخلاص الكامل لله سبحانه وعرف نتائج وثمار الإخلاص في جميع أمور حياته، لا يُحب أن يمدحُه الآخرون، لأنّه لا يريد الأجر والثواب إلّا من الله سبحانه، وهذه مرتبة راقية من درجات الإخلاص التي يكون أجرها وثوابها عند الله، ولذلك علينا أن نُروّض أنفسنا لكي نتعود على هذه المرتبة العالية، التي فضلها وأجرها كبير عند الله سبحانه. عندما يعرف المؤمن الرغبة الكبيرة عند الله، وما لها من منزلة في الجنة، يتبيّن له سر هذا الإخلاص، في أن يزهد عمّا في أيدي الناس، ويتوجّه بكلّ رغبة زهداً لله لينال تلك الدرجة الرفيعة، والراقية التي أعدها الله للمخلصين من عباده المؤمنين. قال أمير المؤمنين عليّ (ع): «مَن رغب فيما عند الله أُخلص عمله». وقال أيضاً: «أصل الإخلاص اليأس مما في أيدي الناس». إنّ أي عمل يُريد الإنسان المؤمن أن يُحققه لابدّ له أن يُخلص لله في المسألة، فإنّ بيد الله العطاء والحرمان، فقبول الأعمال مرتبط عند الله بالإخلاص الكامل له، لذلك علينا أن نعرف سِر صلاح هذه الأعمال، وقبولها حتى تكون في مرضاة الله سبحانه. فعن النبيّ (ص) أنّه قال: «إذا عملت عملاً فاعمل لله خالصاً لأنّه لا يقبل من عباده الأعمال، إلّا ما كان خالصاً». وعن عليّ (ع) أنّه قال: «ضاع مَن كان له مقصد غير الله». إنّ النوايا والدوافع الخفية للأعمال التي تنطوي عليها النفس يجب أن تكون خالصة لوجه الله، لا يريد بها الإنسان شيئاً لنفسه وذاته، لا ذكراً حسناً، ولا مقاماً محموداً، ولا شيئاً من منافع الدنيا وزينتها، ولا أي مكسب أو ربح دنيوي، رغم أنّ الله قد يشاء ذلك لعباده ويجعل لهم من كرمه فضلاً في الدنيا والآخرة، إلا أنّ المؤمن لا ينبغي أن يكون هدفه هو الكسب الدنيوي، وإنّما المطلوب هو أن يقصد رضوان الله وفضله ورحمته من دون أن يعطي أهمية للنتائج والانعكاسات الدنيوية لأعماله. إذن مرتبة الإخلاص عالية عند الله سبحانه فبها تُقبَل الأعمالُ والعبادات، وتنور للإنسان طريق الخير، والنجاح في حياته.
 

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 221
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٤                
روابط ذات صلة
 مميزات مرحلة الشباب
 إحياء اليوم العالمي لمكافحة الفقر
 آثار الحمد لله على واقع الإنسان
 فضيلة الصدق وآثارها على المجتمع
 تهذيب النفس ومحاسبتها
 الدرس الرسالي للنهضة الحسينية
 قيمة الحمد والشكر لله تعالى
 انطلاقة جديدة في باب الاستغفار
 تسخير طاقة الشباب في خدمة المجتمع
 التوعية الصحية بالسلامة النفسية

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا