الصفحة الرئيسية » المراهقة والشباب
الشرود الذهني لدى الشباب

2016/08/17 | الکاتب :


  هذه الحالة أو الطّبع يُبتلى به العديد من الشبّان والفتيات، خاصّة أولئك الذين يستغرقون في أحلام اليقظة كثيراً، ولو تُركت هذه الحالة وشأنها لاستحالت إلى عادة ولأثّرت بشكل سلبيّ على تفكير الشاب واستيعابه لاسيما وأنّ التركيز مطلوب في مراحل التعلّم المختلفة.

    لذلك نقول لك: إنّ الخروج من هذه الأزمة أو المشكلة أمر ممكن إذا راعينا عدداً من الأمور:

    أ- جرِّب أن تركِّز على شيءٍ مُعيَّن لفترة طويلة نسبيّاً، علِّق نظراتك على لوحة فنِّية معلّقة على الجدار.. ادرس كلّ دقائقها في اللّون والظلال والحركات واللّفتات حتى لا تغادر شيئاً منها.. ثمّ اغمض عينيك وراجع اللّوحة في ذهنِك.. اُنظر كم التقطتَ منها وكم فاتك، وأعد المحاولة، فإنّ هذا التمرين سيغرس فيكَ حالة التركيز.

    ب- طريقكَ المعتاد الذي تمشيه أو تقطعه من البيت إلى المدرسة وبالعكس، حاوِل أن تستذكره بقعة بقعة ومعلماً معلماً، فهذا التمرين سيُنمِّي لديكَ أيضاً حالة الانتباه والاستذكار، ذلك أنّ التركيز وشدّ الانتباه يشبه إلى حدٍّ كبير أيّة قوّة عضليّة أو عقليّة تنمو بالمراس والمداومة، وحتى تنشط ذاكرتك درِّبها ومرِّنها دائماً في التقاط المعلومات ومراجعتها لأنّك إذا أهملتَ ذلك أصيبت الذاكرة بالضمور.

    ج- لا تنتقل من فكرة إلى فكرة بسرعة.. أطل الوقوف عند فكرة معيّنة.. استغرق فيها، كما لو كنتَ تتأمّل مشهداً أمامك.. فهذا يساعدك على التركيز وتثبيت الانتباه وجمعه.

    د- تتبّع موضوعاً ما، أو حدثاً ما خطوة خطوة، منذ ولادته وحتى ختامه، تابع أخبار زلزال وقع في منطقة معيّنة، أو حريق شبّ في إحدى الغابات، أو عدوان عسكري على مدينة أو دولة، فالمتابعة وملاحقة التطوّرات والتفاصيل تثري في عملية التركيز.

    هـ- احتفظ بدفتر مذكّرات صغير (أجندة).. دوِّن فيها ما تريد القيام به من نشاط، أي قائمة بأعمال النهار ومسؤوليّاتك.. أو اكتب على ورقة أو قصاصة ما تنوي عمله قبل أن تخرج من البيت، وراجعها باستمرار، وأشِّر على ما تمّ إنجازه.

    و- قوِّ حافظتك في حفظ القرآن والأحاديث الشريفة والحكم وأبيات الشعر الجميلة، والنكات الظريفة، والقصص المعبّرة، فإنّ الذاكرة إذا قويت في جانب، فإنّها يمكن أن تقوى في جانب آخر.

    ز- وجِّه اهتمامك بما يقوله محدِّثك لا بما يلبسه أو بما تحمله من ذكريات الماضي عنه.. واحصر ما يقوله في نقاط.. ويمكنك أن تعمد إلى كتابة ملخّص بما يقول حتى تتمكّن من الردِّ على كلِّ النقاط أو أهمّ ما ورد في حديثه.

    هذه وغيرها أساليب عمليّة التقطناها لكَ عن ممارسة وتجربة حياتيّة أثبتت جدواها.. جرِّبها فلعلّها تطرد عنك حالة الشرود الذهني وضعف التركيز.

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 517
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٣                
روابط ذات صلة
 خطوات فعّالة لتقوية الذاكرة
 كيف تحافظ على ذاكرتك؟
 الشرود الذهني لدى الشباب
 أسباب وعلاج النسيان
 الذاكرة والنسيان
 كيف تحافظ على ذاكرتك وتقويها؟
 إذا ضاع مفتاح سيارتك فأغمض عينيك
 10 طُرق للتغلب على الخرف
 كيف نستعيد ذاكرتنا القوية؟
 سن المراهقة وداء النسيان

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا