الصفحة الرئيسية » مشاركات القراء
درجات العاملين

2015/05/04 | الکاتب : عمار كاظم


العاملون ونقصد كلّ من يقدم عملاً مادياً أو معنوياً وهم درجات متفاوتة جدّاً، يمكن أن نصنفهم صنفين كبيرين: أحدهما: فئة تخصصها قليل أو نادر، ككبار المتخصصين في الطب والفيزياء والهندسة وغيرها، وعدد هؤلاء قليل وأجورهم مرتفعة. ثانيهما: فئة عاملة لا تخصص لها، والقادرون على نوع عملهم كثيرون ومبذولون. وهؤلاء عددهم كبير وأجورهم قليلة، أي في الحد الأدنى من سلم الأجور. كلا الصنفين في حقيقته (عامل) يقدم عملاً أو خدمة. ولكن الواقع أنّ الصنف الأوّل بسبب أجوره المرتفعة، وبسبب شدة حاجة المجتمع إليه يكتسب في المجتمع نفوذاً وقوة. والصنف الثاني بسبب قلة أجره وعدم تخصصه، وحاجته هو إلى المجتمع لكثرة أفراده العارضين لخدمتهم هو في مركز الضعف، وقد يؤدي ذلك إلى أن يكون مظلوماً، يستغله الأقوياء في المال، والنفوذ، والسلطان، فما هو موقف الإسلام من هذه المشكلة الاجتماعية؟ هذا ما سنوضحه في النقاط التالية:

أ) الكرامة للجميع

اعتبر الإسلام من الأصل: أنّ جميع الفئات العاملة سواء منها العالية الاختصاص والمرتفعة الأجور، وغير ذات الاختصاص متساوية في الكرامة الإنسانية وفي استحقاق الاحترام الإنساني، فكلّهم (بنو آدم) و(الناس سواسية) وكلّهم (عباد الله) بل إنّ هذه الفكرة راسخة في ضمير المسلم منذ بداية الإسلام، ويعتبر الإخلال بهذه الفكرة في أي صورة من الصور ماساً بعقيدة المسلم. فتعظيم الغني لغناه، والركوع أمام الزعماء والملوك، واحتقار الضعفاء والفقراء لضعفهم وفقرهم، كلّ ذلك يعتبر خطأ فادحاً في عقيدة المسلم، وانحرافاً في وجهته، تخالف التأكيدات الكثيرة الواردة في القرآن، وأحاديث الرسول (ص).

ب) حقوق الجميع متساوية ومصونة

لا ينحاز الإسلام في حكمه وتشريعاته لإحدى الفئتين، فلا يمنح حقوقاً ممتازة لإحداهما، ولا يسلط إحداهما على الأخرى. ولما كانت فئة الأجراء والعمال يغلب عليها الضعف جاءت نصوص الأحاديث النبوية مؤكدة حقها محذرة من ظلمها. بل إنّ ميل المسلمين في العصر الأوّل واضح إلى عدم جعل التفاوت كبيراً بين الفئتين العاملتين: الاختصاصية العالية، والعادية غير الاختصاصية، حتى بعد اتساع رقعة الدولة الإسلامية وازدياد ثروتها.

جـ) الرقابة على الجميع

إنّ الإسلام وضع قواعد كلية ومبادئ لحماية العمل والعاملين أياً كانوا، كما أنّه جعل من حقّ ولي الأمر (الدولة) مراقبة العمل، منعاً للظلم والغش والفساد، وأقام لذلك مؤسسة عرفت في التاريخ الإسلامي باسم (الحسبة). ونظم القواعد الحقوقية المتعلقة بالعمل في أبواب فقهية، أبرزها: باب الإجارة.

حقوق العاملين

بالإضافة إلى المبادئ العامة المعروفة في الشريعة الإسلامية، المصرح بها في القرآن الكريم والحديث والمستنبطة منها، كقوله تعالى: (أَوْفُوا بِالْعُقُودِ) (المائدة/ 1). وقوله: (وَلا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ) (الأعراف/ 85). فإنّ ثمّة أحاديث نبوية تضع أسساً واضحة لحقوق العاملين، نورد فيما يلي بعضها: قوله (ص): «أعطوا الأجير حقّه قبل أن يجف عرقه». وفي حديث آخر قال (ص): «قال الله تعالى: ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة، رجل أعطى بي ثم غدر، ورجل باع حراً وأكل ثمنه، ورجل استأجر أجيراً فاستوفى منه ولم يوفه أجره». ومقتضى هذين الحديثين المبادرة إلى إعطاء الأجير أجره الذي يستحقه، لا دون ما يستحق. وإذا كان الرسول (ص) قد أوصى خيراً بالأرقاء في زمانه فقال: «إخوانكم خولكم، جعلهم الله تحت أيديكم، فمن كان أخوه تحت يده فليطعمه مما يطعم وليلبسه مما يلبس، ولا تكلفوهم ما يغلبهم. فإن كلفتموهم فأعينوهم» إذا كان أوصى بالأرقاء بمثل هذه الوصايا، فما بالك بمن يستأجرون لعمل يعملونه، وهم في الأصل أحرار، ولاسيّما إذا كانوا في موقف الضعف. والحديثان الأوّلان ليسا مجرد نصائح أخلاقية فحسب، بل يتضمنان قواعد حقوقية تتصف بالإلزام ويحكم بها القضاء، وخلاصتها: وجوب إعطاء من يستأجر لعمل أجره الذي يستحقه بعد قيامه به. كما يتضمن الحديث الثالث الوارد في موضوع آخر وهو معاملة الأرقاء المملوكين معاملة إنسانية كريمة مبادئ إنسانية، يمكن أن يقاس عليها ويستنبط منها اتجاهات واضحة وقواعد، في معاملة الفئات التي وضعها المجتمع في موضع الضعيف العاجز عن أخذ حقّه.

 
 
 أضف إلی :
 أرسل إلي صديق  |  نسخة للطباعة  |  حفظ
 عدد الزيارات : 276
 قيّم هذا المقال
  
النتيجة : ٣                
روابط ذات صلة
 مكنونات فريضة الصوم
 شهر رمضان.. تزكية وتعبئة روحية
 نزول الصحف المباركة
 آثار الصيام النفسية والاجتماعية
 الغاية العظيمة للصوم
 شهر رمضان.. محطة انطلاقة جديدة
 شهرُ الإسلام
 الأبعاد التربوية لشهر رمضان المبارك
 شهرُ الصيام
 الرحمة والتراحم في خطبة النبيّ محمّد (ص)

الاکثر قراءة
 5 مفاتيح لإكتساب الثقة بالنفس
 نسيان الحب.. هل هو ممكن؟
 التهاب كعب القدم.. أسبابه وطرق علاجه
 لغة الجسد تجعل أحاسيسك مكشوفة
 أحماض أوميغا- 3 حليفتنا ضد الوزن الزائد
 فنون الكلام المؤثر ومهاراته
 هدايا الأطفال.. كيف نختارها؟
 فوائد زيت السمسم
 تلوث البيئة.. مشكلة تبحث عن حلول
 قواعد التعامل مع زملاء العمل
 
الاکثر تعلیقا