• ١٢ تموز/يوليو ٢٠٢٠ | ٢١ ذو القعدة ١٤٤١ هـ
البلاغ

آلو، أنا الموظف الجديد

آلو، أنا الموظف الجديد

الوصول للحقيقة بدون زيف

أجرى شاب المحادثة التالية من تليفون عمومي:

"مرحباً، لقد سمعت أنّ لديكم وظيفة شاغرة لمساعد المدير؟".

ينصت للطرف الآخر، ثمّ يرد:

"ماذا؟! عينتم بالفعل أحداً بهذا المنصب منذ شهرين! وأنتم راضون عن أدائه.. حسناً... حسناً... أتمنى أن تبقى الأمور على هذا الحال".

في هذه الأثناء استمعت امرأة مارة بالصدفة إلى تلك المحادثة فقالت له: يؤسفني أنك لم تحصل على الوظيفة.

قال الشاب: هذا حسن، فالسيد على الطرف الآخر هو رئيسي وقد عُينت مساعداً له منذ شهرين، أما سبب هذه المكالمة فهو أن أعرف حقيقة أدائي بلا زيف.

 

الدروس المستخلصة:

-         يمكن تقسيم الفاشلين إلى نوعين، هؤلاء الذين فكروا ولم ينفذوا، وهؤلاء الذين نفذوا ولم يفكروا.

-         أما الناجحون يتحملون مسؤولية أفعالهم ولهذا ينجحون.

-         ينقسم العالم إلى نوعين من البشر: النوع الأوّل: يملك الاستعداد للعمل، النوع الآخر، يملك الاستعداد ليترك العمل.

ارسال التعليق

Top