• ٣١ أيار/مايو ٢٠٢٠ | ٨ شوال ١٤٤١ هـ
البلاغ

شراء أوّل منزل هو أكثر الأحداث إجهاداً

ترجمة: عزّة يوسف

شراء أوّل منزل هو أكثر الأحداث إجهاداً

وجد استطلاع جديد، عبر موقع study finds، أنّ ما يقرب من نصف أصحاب المنازل الأميركيين يصفون أوّل منزل يشترونه بأنّه الحدث الأكثر تسبّباً للإرهاق والإجهاد في حياتهم.

وقام باحثون في موقع «Homes»، البوابة الرائدة للعقارات على الإنترنت، باستطلاع آراء 2000 من مشتري المنازل للمرّة الأولى، على أمل معرفة المزيد عن تجربة الشراء، كما سلّطت النتائج الضوء على كيفية وأسباب شراء مكان ما في هذا العصر الحديث.

وأفاد المشاركون بأنّ عملية اتّخاذ القرار للاختيار بين العديد من العقارات كانت لها آثارها، وغالباً ما تتدخل العواطف، حيث يُبلغ ثلث المشاركين عن البكاء في مرحلة أو أُخرى، بالإضافة إلى نشوب الكثير من الخلافات مع المحيطين بهم في تلك الفترة. ووصف اثنان من كلّ خمسة مشاركين عملية شراء منزل للمرّة الأولى، بأنّها «أكثر الأحداث إرهاقاً في الحياة العصرية»، حيث احتلت المرتبة الأولى على القائمة التي شملت الالتحاق بالجامعة، أو استضافة عشاء عيد الشكر أو القيام بمقابلة عمل.

وأوضح ديفيد هوجرمان، مدير قسم في موقع «Homes»، أنّ مشتري المسكن للمرّة الأولى غالباً ما يشعر بالضغط الشديد بسبب التوقعات العالية وعدم الاستعداد، لذلك ينصح بضرورة مناقشة وضعه بشكل كامل مع وكيله العقاري، حتى يتمكّنوا من تجنّب خيبة الأمل في وقت لاحق.

وأضاف هوجرمان، أنّه من خلال إجراء البحوث ومناقشة احتياجاتك مع وكيل عقارك، يمكنك العثور على منزل يلبّي احتياجاتك مع البقاء في حدود ميزانيتك.

ارسال التعليق

Top