• ١٩ أيلول/سبتمبر ٢٠٢٠ | ١ صفر ١٤٤٢ هـ
البلاغ

نصائح مميزة لشعر لامع ومتألق

نصائح مميزة لشعر لامع ومتألق

إنّ كلّ الجهد الذي تبذلينه للاعتناء بجمال شعرك، مثل صبغه، وتجفيفه بواسطة الهواء الساخن، وتصفيفه بواسطة منتجات التثبيت، قد يؤثر سلباً على لمعانه. ولكن يمكنك أن تجري بعض التعديلات في أساليب اعتنائك بشعرك لتحاربي هذه الآثار المجفّفة. لذا سوف نعرّفك في ما يلي عن نصائح مفيدة من أهل الاختصاص لتنعمي بشعر لامع ومتألّق على الدوام.

 

استخدمي ملمّعاً:

إنّ علاجات التلميع، سواء أأجريتها في المنزل أو في صالون التجميل، هي الطريقة الأكثر فعالية لتضفي لمعاناً فورياً على شعرك، لكنها قد تثقله إذا كان ناعماً جداً. وهي تعمل عبر إغلاق القشرة الخارجية للشعرة، ما ينعّمها ويسمح للضوء بأن ينعكس عليها بسهولة أكبر، فيزداد بالتالي شعرك لمعاناً.

 

قوّة الاستحمام:

يبدأ الشعر اللامع في الحمام، لذا اختاري شامبو وبلسماً مخصّصين للشعر الباهت إذا كانت هذه مشكلتك.

 

نصيحة أخرى:

حمّمي شعرك كل يومين أو ثلاثة أيام بدلاً من يومياً لكي تعطيه الوقت الكافي ليتشبّع من زيوته الطبيعية التي تزيده لمعاناً ومن المهم أيضاً أن تجري له علاج تلميع منزلياً كل أسبوع. ولتحصلي على أفضل نتيجة، اغسلي المستحضر بواسطة الماء البارد لكي تثبّتي مكوناته في شعرك وتغلقي القشرة الخارجية للشعرات.

 

أسرار الصالونات:

إذا أردت لمعاناً قوياً، ربما عليك التفكير بتغميق لون شعرك، إذ أنّ الشعر الداكن يبدو أكثر لمعاناً وصحّةً من الشعر الفاتح. أما إذا أردت الاحتفاظ بلون شعرك الفاتح، فيمكنك زيادة لمعانه عبر تفتيح خصلات رفيعة منه (سماكة الخصلة 5 شعرات) بدرجتين أفتح من لونه الطبيعي، على أن تكون هذه الخصلات في طبقاته الخارجية حيث يضربه الضوء بشكل طبيعي. أما بالنسبة لقصة شعرك، فمن الأفضل أن تكون مستقيمة عند الأطراف، بدلاً من أن تتشكّل من طبقات متراكبة، ما سيعكس الضوء بطريقة أفضل.

 

صفّفي شعرك بذكاء:

تتوفّر مستحضرات تعزيز لمعان الشعر الحديثة بأشكال مختلفة، من التركيبات الزيتية الخفيفة إلى الرذاذات البرّاقة، وهي بدأت تستبدل السيروم التقليدي المرتكز على السيليكون. لذا اختاري منتجات تحتوي على زيت الأركان، أو زيت جوز الهند، أو زيت بذور السلجم، وتخلّي عن المنتجات السيليكونية التي تنعّم شعرك بشكل مؤقت من دون أن تمدّه بفوائد فعلية.

 

الأدوات الكهربائية:

أنتِ تعرفين أنّ النصفيف بواسطة الحرارة يضرّ بصحّة شعرك، غير أنّ درجة هذا الضرر باتت محدود اليوم بفضل تكنولوجيا جديدة تزيد من فعالية التصفيف.

 

هل تبحثين عن فرشاة جديدة؟

من المستحسن أن تستخدمي فرشاةً ناعمة تساعد على توزيع الزيوت المفيدة من جذور شعرك حتى أطرافه.

ارسال التعليق

Top