• ٨ آب/أغسطس ٢٠٢٠ | ١٨ ذو الحجة ١٤٤١ هـ
البلاغ

هل تملكين فضيلة الصبر؟

هل تملكين فضيلة الصبر؟
  الناس غير متساوين في ما رزقهم الله من صبر. البعض يُحسد على حبال صبره الطويلة، والبعض عكر المزاج، قليل الصبر بشكل لا يُطاق. أيّ الصنفين من الناس أنت؟

 

1-  هل تقرئين الكثير من الكتب؟ كم كتاباً في السنة؟

أ‌)       من واحد إلى خمسة.

ب‌) واحد على الأكثر.

ت‌) أكثر من خمسة.

2-  تأخرت الترقية التي وعدك بها مديرك، هل تنتظرين أم تبحثين عن عمل آخر؟

أ‌)       أنتظر قليلاً، وأبذل جهداً أقل في العمل.

ب‌) أبحث عن عمل آخر.

ت‌) أنتظر قليلاً.

3-  لا مانع عندك من الاشتغال في مشاريع طويلة الأمد؟

أ‌)       لا، أحب المشاريع التي تنتهي بسرعة.

ب‌) أحب أن أبدأ مشاريع عديدة بالتوازي.

ت‌) نعم، أحب ذلك.

4-  أيام الدراسة، هل كان من السهل بالنسبة إليك أن تحفظي دروسك؟

أ‌)       ليس تماماً، كنت أبذل جهداً كبيراً في كثير من الأحيان، لكي أجبر نفسي على التركيز في الحفظ والمذاكرة.

ب‌) لا، وكان في إمكاني أن أحصل على نقاط لو كنت ذاكرت دروسي بجهد أكبر.

ت‌) نعم.

5-  اختاري واحداً من الأعمال الآتية:

أ‌)       النزهة مع كلبك.

ب‌) الاعتناء بالحديقة.

ت‌) صنع ديكورات وأشياء لمنزلك.

6-  ما الذي تكرهينه في مشوارك إلى السوبرماركت؟

أ‌)       إضاعة وقتك من رَفّ إلى آخر.

ب‌) الانتظار في الصف لدفع الفاتورة.

ت‌) لا يزعجني شيء.

7-  هل تؤمنين بأنّ "الصبر مفتاح الفرج"؟

أ‌)       نعم، لكن ليس دائماً.

ب‌) لا، مَن يكتفي بالصبر لا ينجح.

ت‌) نعم، هذا صحيح.

8-  إذا بدأت لعبة الكلمات المتقاطعة، هل تملئي الشبكة إلى آخرها؟

أ‌)       كلا، سرعان ما أتركها وأنتقل إلى شيء آخر.

ب‌) لا أحب هذه اللعبة.

ت‌) لا أتوقف إلّا بعد أن أملأ كلّ الخانات أو معظمها.

 

نتائجكِ:

إذا كانت أغلب إجاباتكِ "ب":

لستِ صبورة..

من الواضح أنّ العلاقة بينك وبين فضيلة الصبر سيئة جدّاً، فأنتِ لا تصبرين لأن ليس لديك قدرة على ذلك. قد يكون هذا الأمر سيئاً، لكن، ليس في كلِّ جوانبه، لأنّ الشخص غير الصبور عادةً ما يكون شخصاً حيوياً ونشيطاً، لا يحب الانتظار ويفضل أخذ المبادرة بنفسه. لكن، عليك أن تبذلي مجهوداً لكي تتعلمي الصبر، ففوائد الصبر أكثر بكثير ممّا تتخيلين.

 

إذا كانت أغلب إجاباتكِ "أ":

صبورة لكن ليس دائماً..

أحياناً تكونين صبورة وأحياناً لا تستطيعين، تكونين صبورة عندما يتعلق الأمر بشيء تحبينه. لكن، عندما يُوكَل إليك إنجاز مهمة لا تستهويك، فإنك لا تقدرين على التركيز فيها، وصبرك ينفذ بسرعة. وربما تكونين غير صبورة في تعاملك مع الآخرين أيضاً، لهذا ادرسي سلوكياتك، واعملي على أن تكوني صبورة أكثر في حياتكِ اليومية.

 

إذا كانت أغلب إجاباتكِ "ت":

صبر أيوب..

بالنسبة إليكِ، الصبر منهاج حياة، ربما هو طبع مُتجذر فيك. لهذا، فإنّ عزيمتك قوية ولا تبدئين أي عمل إلّا وتنهينه فوراً، حتى في تعاملك مع الآخرين أنتِ صبورة، ولا تغضبين منهم بسرعة، بل تعطيهم كلّ الفرص اللازمة وتتسامحين، لهذا أنتِ إنسانة محبوبة اجتماعياً. لكن، انتبهي فصبرك لا يجب أن يستغله الآخرون، كما أنّ عليك أن لا تكتفي بالانتظار، أحياناً سيكون عليك أن تأخذي بزمام الأمور.

ارسال التعليق

Top