• ١ نيسان/أبريل ٢٠٢٠ | ٧ شعبان ١٤٤١ هـ
البلاغ

خُلق عظيم

خُلق عظيم
بينما كان يسير (ص) خارج مكة، إذ لقي امرأة عجوزاً، تحمل حملاً ثقيلاً، فقالت له وهي لا تعرفه: يا ولدي إحمل عليَّ، فقال (ص): "بل أحمله عنك"!
ويسير مع العجوز إلى حيث بغيتها فتدعو له، وتريد أن ترد الجميل له، فتقول: "إنك فتى صالح، وإني أنصحك، إن بمكة فتى إسمه محمد بن عبدالله يدّعي نبي، لا تصدقه فهو كاذب".
فيرد عليها بهدوئه وحلمه: أنا محمد بن عبدالله!
فتعقد المفاجأة لسانها، وتنظر إليه مبهوتة، ثمّ تنطق قائلة: "أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله". ولما سُئلت عن ذلك قالت: ما هذه بأخلاق كاذب!

ارسال التعليق

Top