• ١٩ كانون ثاني/يناير ٢٠٢١ | ٥ جمادى الثانية ١٤٤٢ هـ
البلاغ

سرقة مفاتيح قلعة برج لندن الأثرية

سرقة مفاتيح قلعة برج لندن الأثرية

سرق لص مفاتيح قلعة برج لندن الأثرية الواقعة في قلب العاصمة البريطانية، وجعل حراسها التقليديين يواجهون خطر الاستغناء عن خدماتهم.
وذكرت صحيفة  "صن" إن اللص تسلق بوابتين ضخمتين من بوابات القلعة وسرق صندوقاً معدنياً كان من المفترض أن يوضع في مكان آمن، وتمكن من الهرب بعد أن رآه الحراس لكونهم غير قادرين على ترك مواقعهم.
وأضافت أن الصندوق المعدني المسروق يحتوي على مجموعة كبيرة من مفاتيح الجسور المتحركة وقاعات المؤتمرات والمطاعم في قلعة برج لندن، مما أجبر إدارة القلعة على إنفاق آلاف الجنيهات الإسترلينية على تغيير أقفالها بصورة عاجلة.
وأشارت الصحيفة إلى أن شرطة العاصمة فتحت تحقيقاً موسعاً حول السرقة، فيما أصرت إدارة قلعة برج لندن على أن القاعة التي تحتوي على جواهر التاج البريطاني لم تتعرض لخطر السرقة بعد الحادث لكونها مؤمنة بصورة جيدة.
ويتولى مهمة حماية قلعة برج لندن، التي كانت تحتجز في العصور الوسطى السجناء الذين يواجهون المقصلة، أفرادا من الحرس الملكي البريطاني معظمهم من كبار السن، بمساعدة شركة أمن خاصة.
ونسبت صن إلى متحدث باسم القصور الملكية التاريخية، التي تدير قلعة برج لندن، قوله نتخذ حالياً اجراءً تأديبياً بحق الموظفين.
ويأتي الحادث بعد 341 عاماً على قيام رجل ايرلندي بسرقة جواهر التاج من قلعة برج لندن.

ارسال التعليق

Top