• ٧ آب/أغسطس ٢٠٢٠ | ١٧ ذو الحجة ١٤٤١ هـ
البلاغ

العلاج الطبيعي للالتهاب الرئوي

د. سامي محمود

العلاج الطبيعي للالتهاب الرئوي

يحدث هذا المرض نتيجة الإصابة بميكروب خاص يسمى "المكور الرئوي" والالتهاب الرئوي مرض خطير إذا أصاب الأطفال وكبار السن.. وهو مرض معد تنتقل فيه العدوى عن طريق الرذاذ المتطاير من أنف المصاب وفمه إلى السليم وكذلك من استعمال ادوات المريض.. وتكون أعراض المرض على شكل قشعريرة وارتفاع في درجة الحرارة وقد يصاحب المرض ألم يشعر به المريض في جانب الصدر ويكون المريض عادة مستلقياً على فراشه أحمر الوجنتين قلق الوجه يتنفس تنفساً سريعاً، يتحرك أنفه ويأخذه سعال قصير من وقت لآخر.. وسرعان ما يصيب المريض لهث ونهجان، ويكون السعال في البداية جافاً قصيراً مؤلماً ثم يصاحبه بعد ذلك بلغم مخاطياً وقد يتلون بلون الدم أو يكون مصفراً بلون الصدأ.. وغالباً ما يصاحب المرض في الأطفال تشنج كما تظهر على شفتي الطفل وحولها بثور مائية.. أما الوصفات المستخدمة في العلاج فهي:
• يستخدم مغلي الحلبة لمعالجة اللالتهابات الرئوية، ويعد المغلي من مسحوق الحلبة، وذلك بغلي مقدار ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة إلى نصف لتر من الماء وغليه لمدة دقيقة واحدة فقط، يصفى بعدها المغلي ويشرب بجرعات متعددة (ملعقة كبيرة كل ساعة).. كما يمكن أن يمزج مقدار 10 جرامات من مسحوق الحلبة مع كمية معادلة من زيت الزيتون ويؤخذ ربع هذه الكمية أربع مرات في اليوم.
كما يستعمل مرهم الحلبة أيضاً لتدليك القدمين مساء قبل النوم لمعالجة الزكام والسعال والمساعدة للشفاء من الالتهاب الرئوي.. ويعد المرهم بمزج مسحوق بذر الحلبة مع فصوص مهروسة من الثوم ويضاف إلى هذا المزيج أي زيت ثم يطلى به باطن القدمين – بسمك شفرة السكين – في المساء عند النوم ويربط فوقهما بقماش أصم (جورب) ليظل المرهم عليهما حتى الصباح ويمكن تكرار العملية.
• يستخدم عصير الجرجير لمعالجة الالتهاب الرئوي.. ويعمل العصير بهرس النبتة ثم عصرها ويؤخذ منها ملعقة كبيرة 1-3 مرات في اليوم مع الماء أو الحليب.
• تستخدم شرائح البصل المستديرة أو المفرومة بعد تسخينها تسخيناً جافاً (دون أن يصفر لونها)، ثم وضعها فوق الصدر والظهر لمعالجة الالتهاب الرئوي، وتغير اللبخة عادة كل 12 ساعة كما تثبت مكانها بقطعة من القماش الكتاني، ثم توضع فوقها قطعة أكبر من الصوف لحفظ الحرارة.

المصدر: الصحة والعلاج في الطبيعة والأعشاب

ارسال التعليق

Top