• ٢٢ كانون ثاني/يناير ٢٠٢١ | ٨ جمادى الثانية ١٤٤٢ هـ
البلاغ

الشمام.. يطفئ العطش ويزيد الشهية

الشمام.. يطفئ العطش ويزيد الشهية

يطفئ العطش ويزيد الشهية إلى الأكل ويُعالج الإمساك والبواسير وآلام الروماتيزم:

الشَّمّام (The Melon):

اسمه اللاتيني: Cucumis Melo.

تسميته الفرنسية: Le Melon.

من الفاكهة المستهلكة بكثرة والمتميزة بقدرتها المنعشة والملطّفة. ويُقال أنّ المصريين القدماء وأهل آسيا الوسطى هم أوّل من عرفها. وأتى على ذكرها ابن سينا والأنطاكي.

 

تركيبه الكيميائي (%):

-         ماء الفاكهة: 80-90

-         السكّريات: 10-13

-         الفروكتوز: 1.8-3.9

-         الغلوكوز: 0.0-3.7

-         السّكّروز: 1.9-7.6

-         السلّلولوز (الخللّيوز): 2.6-6.7

-         المواد البكتينيّة (البكتين): 0.8-4.5

 

تركيبه الفيتاميني (ملغ %):

-         الفيتامين "ج" (C): 18-32

-         الكاروتين: 0.7-1.7

-         الفيتامين "ب1" (B1): 0.05-0.06

-         الفيتامين "ب2" (B2): 0.01-0.02

-         الفيتامين "پ پ" (PP): 0.35-0.45

-         الفيتامين "ب6" (B6): 0.03-0.06

-         الفيتامين "ب9" (B9) [حمض الفوليك]: 5.5-6.5 مكغ %

-         الفيتامين "إي" (E): 0.1-0.2

 

محتواه من الأملاح المعدنية (ملغ %):

-         البوتاسيوم: 260-330

-         الكالسيوم: 6-18

-         الفوسفور: 16-21

-         المغنيزيوم: 8-14

-         الحديد: 0.2-0.4

 

محتواه من العناصر الدقيقة (مكغ %):

-         الألومينيوم: 800

-         الزنك: 90

-         النحاس: 70

القيمة الطاقية لكل 100 غرام منه: 54 كيلوكالوري.

 

فوائده الصحيّة:

·      كان للشمّام في الماضي شأن كبير في مجال إطعام السكان في آسيا الوسطى.

·      وفي البلدان الإسلامية، يشكّل الشمّام خلال شهر رمضان المبارك من كلّ عام غذاءً منعشاً ومنشّطاً لا يعوّض (حيث يصادف نضج هذه الفاكهة في هذا الشهر الكريم).

·      للشمّام خصائص غذائية عالية عند استهلاكه على الرّيق (قبل الطعام).

·      وعصير الشمّام الناضج:

-         يطفىء العطش.

-         يزيد الشهية إلى الأكل.

·      بفضل محتواه من حمض الفوليك (الفيتامين "ب9" [B9]) ومعدن الحديد، يعتبر الشمّام ثمرة جدّ نافعة لأمراض فقر الدم.

·      يدخل في النظام الغذائي للمصابين بأمراض كبدية، وذلك لغناه بمادة الكاروتين (طليعة الفيتامين "آ" [A]).

·      يتمتّع شراب الشمّام بمفعوله:

-         المدرّ للبول.

-         المُليّن [المُسهّل]، لذا ينصح به لعلاج الإمساك.

·      يصف الطب الشعبي فاكهة الشمّام في حالات:

-         البواسير.

-         آلام الروماتيزم.

-         النقرس.

-         الرمل والحصى في الكليتين (لمنقوع بزور الشمّام تأثيره الفعّال في مثل هذه الحالة).

·      ينصح بتناول الشمّام في مرحلة النقاهة والتماثل للشقاء بعد طول مرض (بعد النعاناة الطويلة من مرض عضال).

·      يحظر تناوله من قبل الأشخاص المصابين بـ:

-         التهاب المعدة المزمن.

-         التهاب الأمعاء المزمن.

-         التهاب المعدة والأمعاء المزمن.

-         عسر الهضم (التّخمة Dyspepsia).

-         وبسبب ما يتضمّنه الشمّام من مقدار كبير من السّكّروز، فهو فاكهة غير ملائمة لمرضى السكّري.

 

المصدر: كتاب العلاج بالفاكهة/ مكتبة الطب البديل للكاتب د. حسان جعفر

ارسال التعليق

Top